ألماس

Diamond Rate – اختتمت بورصة دبي للألماس المناقصة الأولى من 6 مناقصات مقرر عقدها في عام 2017، باعت خلالها 50 ألف قيراط من الألماس الخام في أجواء آمنة وشفافة ومنظمة. و شهد الحدث الذي ينظم في سياق التعاون بين مركز دبي للسلع المتعددة وشركة مبيعات الأحجار الكريمة عبر الأطلسي، بمشاركة أكثر من 130 من المشترين.

وتتضمن هذه الشراكة بين الجانبين قيام شركة مبيعات الأحجار الكريمة عبر الأطلسي بتنظيم 6 مناقصات للماس الخام في دبي خلال عام 2017، حيث تمثل دبي المكان المثالي لاجتماع المنتجين والمشترين، نظراً لبنيتها التحتية ذات المستوى العالمي التي تربط الأسواق من خلال موقعها الجغرافي الاستراتيجي المثالي.

وقال جاوتام ساشيتال، الرئيس التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة «دبي هي أحد المراكز الثلاثة الأولى لتجارة الماس في العالم، فقد سجلت واردات الماس الخام زيادة بنسبة 16% في عام 2016، حيث ارتفعت قيمة الواردات إلى 6.3 مليار دولار. وساهم مركز دبي للسلع المتعددة بشكل كبير في تحقيق هذا النمو. وتقدم بورصة دبي للماس، وهي منصة تابعة لمركز دبي للسلع المتعددة، للمشاركين البنية التحتية والإطار التنظيمي اللازمين لهم لتحقيق النمو، مع الاستفادة من موقع دبي الجغرافي الفريد بين أسواق الإنتاج والاستهلاك عبر الشرق والغرب».

ومن خلال منصة مبيعات فريدة من نوعها، طورتها شركة مبيعات الأحجار الكريمة عبر الأطلسي وبورصة دبي للماس، يمكن للموردين الحرفيين ذوي الإنتاج الصغير تسويق سلعهم جنباً إلى جنب مع شركات التعدين الصناعية الكبرى. وشهدت هذه المناقصة عرض قطع من الماس من الساحل الغربي لجنوب أفريقيا، والتي تشتهر بالصفاء والجودة.

من جانبه، قال مايك أغيت، مدير عام شركة مبيعات الأحجار الكريمة عبر الأطلسي «تعتبر دبي مركزاً تجارياً هاماً بالنسبة لشركة مبيعات الأحجار الكريمة عبر الأطلسي، لأنها لا تمثل قاعدة عملاء قوية فحسب، بل تتميز أيضاً بقدرة فريدة على الوصول إلى الأسواق وربطها عبر العالم. ومن خلال التعاون مع بورصة دبي للماس، تتمتع شركات التعدين والمنتجون من الأحجام والمستويات بفرصة استثنائية لدخول سلسلة التوريد العالمية من خلال دبي، والوصول إلى سوق أوسع».

وقال ماركو فينتزل، رئيس شركة ترانز هيكس وشريك في شركة التعدين والتنقيب الدولية القابضة «إن مناقصات الألماس وسيلة حيوية لتحقيق الإيرادات وتحديد القيمة السوقية الحقيقية للسلع، خاصة في مكان مثل دبي، التي لديها قدرة فريدة من نوعها على جلب المنتجين والمستهلكين معاً في مكان واحد. من خلال المشاركة في هذا الحدث، والمحافظة على العلاقات التي طورناها على مدى الاثني عشر يوماً الماضية، فإننا نتطلع إلى زيادة أنشطتنا التجارية في المنطقة وخارجها». وبورصة دبي للألماس هي البورصة الوحيدة في الشرق الأوسط التابعة للاتحاد العالمي لبورصات الماس.

Pin It on Pinterest

Share This

نشر على مواقع التواصل الأجتماعي

مشاركة هذا مع أصدقائك!