Diamond Rate – سوف تنطلق ماسة «فوكس فاير» البديعة في رحلة عالمية، تحل خلالها ضيفا مميزا على أبرز المزادات، لتحقق أكبر مبلغ، إذ ينتظر أن تصبح الأغلى على الإطلاق ضمن الماسات المكتشفة في أمريكا الشمالية، إذ اكتشفت في منجم «ديافيك» بكندا في قاع بحيرة متجمدة عام 2015.

الماسة التي تزن 187 قيراطًا، عرضت في واشنطن خلال العام الماضي، وقدرت قيمتها حينئذٍ بـ 10 ملايين دولار، المبلغ الذي ستبدأ به الماسة تقديراتها الأولية خلال رحلة العام الجاري.

الماسة تبلغ من العمر، 2 مليار سنة، حسب تقديرات بعض الخبراء الجيولوجيين، وهي في حجم ثمرة فراولة، وسوف يكون مالكها محظوظًا بحيازة تلك الماسة ذات البريق المذهل، والانعكاسات الرائعة.

الرحلة ستبدأ من الولايات المتحدة الأمريكية، ثم تنتقل بعد ذلك إلى القارة الأوروبية والصين.

 

Pin It on Pinterest

Share This

نشر على مواقع التواصل الأجتماعي

مشاركة هذا مع أصدقائك!